مواضيع تم تصنيفها حسب التاريخ : السبت, 08 نيسان/أبريل 2017 - المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا

قتل 17 مدنياً وأصيب عشرات، مساء اليوم السبت، في غارات جوية شنتها مقاتلات روسية، على بلدة "أورم الجوز"، فيما شنت طائرات أخرى غارات بقنابل فسفورية وعنقودية على مناطق مختلفة من ريف إدلب شمالي سوريا.

وقالت مصادر في الدفاع المدني لوكالة الأناضول، إن 17 مدنياً بينهم 4 أطفال قتلوا، وأصيب عدد آخر إثر قصف بصواريخ عنقودية وأخرى فراغية شديدة الإنفجار، نفذته طائرات روسية على منازل ومحال تجارية وسط بلدة أورم الجوز بريف إدلب الغربي.

وأوضحت المصادر أن عدد ضحايا القصف مرشح للارتفاع، نتيجة الدمار الواسع الذي طال العديد من المنازل والمحال التجارية، وسوّاها بالأرض.

ولفتت إلى أن فرق الدفاع المدني لا تزال تبحث عن ناجين تحت الأنقاض.

وفي السياق، أشارت المصادر ذاتها، إلى تعرض بلدات "معرتحرمة" و"حيش" و"بسامس" لقصف جوي "روسي" بقنابل فسفورية حارقة وقنابل عنقودية، أوقعت عدداً من الجرحى.

يذكر أن مدينة إدلب تتعرض لتصعيد عسكري جوي من قبل الطيران الحربي الروسي والطيران التابع لنظام بشار الأسد، بعد ارتكاب الأخير مجزرة بالغازات الكيميائية أدت لمقتل نحو 100 مدني وإصابة 500 أخرين في بلدة خان شيخون جنوبي إدلب، الثلاثاء الماضي.

نشر في سوريا

قتلت امرأة وأصيب عدد من المدنيين، صباح اليوم السبت، إثر قصف جوي روسي على بلدة "خان شيخون" بريف إدلب الجنوبي، بحسب مسؤول بالدفاع المدني، وذلك بعد أيام من الهجوم الكيميائي للنظام السوري على البلدة.

وتزامن القصف مع استمرار نزوح من تبقى من أهالي القرية التي تعرضت الثلاثاء الماضي، لقصف بالأسلحة الكيميائية من قبل النظام السوري راح ضحيته أكثر من 100 قتيل ونحو 500 مصاب.

وقال مصطفى الحاج يوسف، مسؤول قطاع الدفاع المدني في بلدة خان شيخون لوكالة الأناضول، إن عدد من المدنيين أصيبوا خلال قصف جوي بالصواريخ الموجهة من طراز "S8" نفذته طائرات روسية استهدف منازل مدنيين في خان شيخون صباح اليوم.

وأوضح الحاج اليوسف أن امرأة من بين المصابين فارقت الحياة أثناء عملية نقلها لإحدى النقاط الطبية القريبة، فيما تمكنت فرق الدفاع المدني من انتشال طفلها المصاب وإنقاذه.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن الطيران الحربي الروسي وكذلك التابع لنظام بشار الأسد، كثفا من قصفهما على البلدة لليوم الخامس على التوالي، حيث لم تشفع المجزرة المروعة التي ارتكبت بحق المدنيين عبر الغازات السامة لمن تبقى من المدنيين في البلدة والتي باتت شبه خالية إثر القصف المتكرر.

ويعتبر هجوم "خان شيخون" الثلاثاء الماضي، الأكثر دموية من نوعه منذ أن أدى هجوم لقوات النظام بغاز السارين إلى مقتل أكثر من 1300 مدني بالغوطة الشرقية في أغسطس/آب 2013.

نشر في سوريا

قتل 15 مدنيا على الأقل، بينهم أربعة أطفال، السبت، في غارات لطائرات التحالف الدولي بقيادة واشنطن على قرية بمحافظة الرقة، معقل تنظيم الدولة بسوريا.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الضربة الجوية وقعت في قرية هنيدة على بعد نحو 30 كيلومترا غربي الرقة على الضفة الجنوبية من نهر الفرات.

وتسببت الغارات بإصابة 17 آخرين بجروح، وفق المرصد الذي قال إن عدد القتلى مرشح للارتفاع نظرا للحالة الخطيرة لبعض الجرحى.

وتشكل مدينة الرقة هدفا لعملية عسكرية واسعة تشنها قوات سوريا الديموقراطية، وهي ائتلاف فصائل كردية وعربية تدعمه واشنطن.

وبدأت هذه القوات في إطار حملة "غضب الفرات" في تشرين الثاني/ نوفمبر هجوما واسعا لطرد تنظيم الدولة من مدينة الرقة.

نشر في سوريا

أصدرت منظمات حقوقية تقريرها حول انتهاكات حقوق الإنسان في مصر خلال الربع الأول من عام 2017 الجاري، حيث قتل 28 مدنيا في سيناء خلال شهر آذار/ مارس فقط بينما قتل 421 مدنيا خلال الأشهر الثلاثة الأولى.

وقالت منظمة سيناء لحقوق الإنسان في تقرير لها، إن القوات المسلحة المصرية ومجموعات مسلحة أخرى، قامت بقتل 28 مدنيا بينهم 3 أطفال وامرأتان، وإصابة 45 آخرين، ووقوع 72 انتهاكا بشبه جزيرة سيناء (شرق).

وأضافت المنظمة: "شهد الشهر المنصرم نشاطا ملحوظا  لعمليات ما يُعرف بـ"تنظيم ولاية سيناء"، حيث نشروا كمائن تفتيش في بعض طرقات الشيخ زويد ورفح وأجزاء من مناطق وسط سيناء".

وأردفت: "التنظيم وزع بيانا مطبوعا حمل عنوان: "تحذير ووعيد لمن أعان جنود الردة"، حذرت فيه المواطنين من "التعامل مع القوات الأمنية"، كما قامت عناصر مسلحة بتنفيذ عمليات جلد على بعض الأشخاص، ممن اعتبرتهم "مذنبين" بسبب حملهم للسجائر وارتكابهم لأعمال تعدُّها مخالفات تستحق التعزير والعقاب".

وأكدت المنظمة حدوث "10 حالات اختطاف لمدنيين من قبل مسلحين لطلب الفدية أو بسبب تهم من قبيل "التخابر مع القوات الأمنية"، كما تم اعتقال نحو 14 بصورة تعسفية من قبل القوات التابعة للسلطات المصرية".

ومن بين الانتهاكات ذكرت "سقوط قذائف وهجمات عشوائية على مناطق آهلة بالسكان المحليين في العريش ومدن أخرى من قبل القوات المسلحة المصرية، أدت إلى إصابة مدنيين من بعضهم 10 نساء و11 طفلا، وهذه المناطق تخلو من أهداف عسكرية".

انتهاكات خلال الربع الأول من 2017
بالتزامن مع ذلك أصدرت منظمة هيومن رايتس مونيتور تقريرها الربع سنوي خلال الثلاثة أشهر الأولى من 2017 حول الانتهاكات التي حدثت في مصر،  ومنها " وقوع 421 حالة قتل خارج إطار القانون أغلبهم من الرجال، و 6 منهم من النساء و 13 من الأطفال".

وبينت مونيتور أن "تمت تصفية 384 مدنيا تصفية جسدية، وذلك إما جراء التصفية الجسدية المباشرة أو في أثناء الحملات الأمنية، أو من كمائن للجيش بسيناء أو نتيجة لسقوط قذائف على المدنيين، وكان معدل القتل هو 103 في يناير و106 في فبراير و175 في مارس، بينما كان إجمالي حالات الإهمال الطبي 37 بواقع 16 حالة في شهر يناير و 8 في شهر فبراير و 13 في شهر مارس".

وعن حالات التعذيب أوضحت المنظمة أن "استمرار حالات التعذيب في الحدوث بشكل ممنهج في أماكن الاحتجاز كافة، وكان إجمالي عدد الحالات 80 حالة تعذيب بمعدل 30 حالة خلال شهر يناير و 15 خلال فبراير و35 خلال شهر مارس".

أما حالات الإهمال الطبي داخل السجون فقالت المنظمة إن "هناك أعداد مرتفعة عن العام الماضي بما يصل إلى 85 حالة خلال الثلاثة أشهر الماضية بمعدل 20 حالة في يناير و13في فبراير و52 في مارس".

وأكد تقرير مونيتور وقوع 338 حالة اختفاء قسري منها 152 خلال شهر يناير فقط، و 104 خلال شهر فبراير و82 خلال شهر مارس.

كما بينت المنظمة وصول نسبة الاعتقال للمدنيين في سيناء إلى 95 شخصا واختفاء 77 مدنيا، وقتل 112 مواطنا.

وأكدت أن "السلطات المصرية تُمارس العزل والحصار والتعتيم الإعلامي فيما يجري بسيناء، مما يشير إلى وجود العديد من الانتهاكات المرتكبة بحق أهالي سيناء، التي أضحى القتل فيها ممنهجا بلا رقيب، حتى أصبحت عمليات القتل تتم بالأسواق الشعبية في مرأى من الجميع وخوف يسيطر عليهم جميعا ويمنعهم من التدخل".

نشر في مصر

منعت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الجمعة، ناشطا في منظمة بريطانية مؤيدة للفلسطينيين، من دخول أراضيها.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية العامة (رسمية)، إن سلطات مطار "بن غوريون" في مدينة تل أبيب، منعت كامل هواش، الناشط بمنظمة "بالستاين سوليداريتي كامبين"، من الدخول بعد أن حطت طائرته في المطار.

وذكرت الإذاعة، أن سبب منع "هواش"، يعود إلى نشاط منظمته "المعادي لإسرائيل"، حيث تعتبرها البلاد إحدى المنظمات الداعية لمقاطعتها في أوروبا.

وذكرت الإذاعة أن السلطات الإسرائيلية سترحل الناشط "هواش" إلى بريطانيا، خلال الأيام القادمة.

وصادق الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي في آذار/مارس الماضي، على قانون "المقاطعة"، الذي ينص على عدم منح تأشيرة الدخول لإسرائيل لمن يدعو لمقاطعتها، ولكل شخص يدعم وينتمي لجمعيات وحركات ومؤسسات تعلن عن فرض المقاطعة الثقافية والاقتصادية والأكاديمية والسياسية عليها.

ومنظمة "بالستاين سوليداريتي كامبين" من أبرز الحركات التي تشجع على "مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها".

وخلال السنوات الأخيرة اعتبرت "إسرائيل" الحركة الداعية لمقاطعتها المعروفة اختصاراً بـ(BDS) بأنها "عدو"، ودعت الكثير من الحكومات الغربية إلى حظر نشاطاتها على أراضيها.

ونجحت حركة المقاطعة في إقناع العديد من الشركات الغربية بسحب استثماراتها من مستوطنات إسرائيلية، مقامة على الأراضي الفلسطينية.

كما تمكنت الحركة من استصدار قرارات في الكثير من الجامعات في العالم بمقاطعة إسرائيل أكاديمياً بسبب استمرار احتلالها لفلسطين.

نشر في فلسطين

المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا

 مؤسسة غير حكومية تعمل على رفعة وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان في العالم والدفاع عن حقوق الإنسان عموما والعربي على وجه الخصوص وترى المنظمة ان الشفافية والوضوح من اهم مرتكزات العمل الإنساني وتسعى دائما الى نشر الحقيقة كاملة مهما كانت مؤلمة باستقلالية وحيادية، وهي بذلك تسعى الى مد جسور الثقة مع الضحايا بغض النظر عن المعتقد، الدين او العرق لبناء منبر انساني وحقوقي متين يدافع عن الذين انتهكت حقوقهم وتقطعت بهم السبل بسبب تغول الأجهزة التنفيذية في الدول التي تمارس القمع والإضطهاد.