"يونسيف": 4 ملايين طفل عراقي بحاجة للمساعدة

12 شباط/فبراير 2018
المصدر :   وكالات

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونسيف)، اليوم الأحد، إن 4 ملايين طفل بحاجة للمساعدة في العراق بعد سنوات العنف والنزاع.

ودعت في تقرير لها "المؤتمر الدولي لإعادة إعمار العراق" الذي ينطلق في الكويت الاثنين، إلى "الاستثمار العاجل في إعادة بناء البنى التحتية والخدمات الأساسية للأطفال والأسر".

ومن المقرر أن تحتضن الكويت على مدى 3 أيام، مؤتمرا دوليا للمانحين مخصصاً لإعادة إعمار العراق بعد انتهاء الحرب على تنظيم الدولة.

وأشار التقرير إلى أن "حدة القتال تراجعت بالعراق، إلا أنه قد أضر بحياة الملايين في البلاد، حيث ترك واحدا من بين كل 4 أطفال يعاني الفقر".

وتابع: "من دون الاستثمار في إعادة البنى التحتية والخدمات الأساسية من أجل الأطفال، ستضيع كافة المكاسب التي تحققت بشق الأنفس لإنهاء النزاع في العراق، وفقاً لتقييم أجرته يونسيف".

وأوضح التقرير أن "نصف مجموع المدارس في العراق يحتاج حالياً لإصلاحات، وأكثر من 3 ملايين طفل توقفوا عن الدراسة".

وفي مايو/أيار 2017، أعلنت الحكومة العراقية عن حاجتها لنحو 100 مليار دولار لإعادة إعمار المناطق المحررة من سيطرة "تنظيم الدولة" شمالي وغربي البلاد.

وتعرضت البنى التحتية للوزارات العراقية في المحافظات التي خضعت أجزاء منها تحت سيطرة "تنظيم الدولة" إلى خسائر كبيرة بسبب المعارك بين الجيش العراقي ومليشيات الحشد الشعبي وبين تنظيم الدولة، منها مشاريع الطاقة الكهربائية والمنشآت الحكومية، قدّرت بمليارات الدولارات.

 

 

 

 

المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا

 مؤسسة غير حكومية تعمل على رفعة وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان في العالم والدفاع عن حقوق الإنسان عموما والعربي على وجه الخصوص وترى المنظمة ان الشفافية والوضوح من اهم مرتكزات العمل الإنساني وتسعى دائما الى نشر الحقيقة كاملة مهما كانت مؤلمة باستقلالية وحيادية، وهي بذلك تسعى الى مد جسور الثقة مع الضحايا بغض النظر عن المعتقد، الدين او العرق لبناء منبر انساني وحقوقي متين يدافع عن الذين انتهكت حقوقهم وتقطعت بهم السبل بسبب تغول الأجهزة التنفيذية في الدول التي تمارس القمع والإضطهاد.